الرئيسية / تحقيقات / وزيرة التخطيط تستعرض أمام النواب خطة التنمية الاقتصادية..وتؤكد: نجحنا في تحسين وتيرة النمو الاقتصادي ليتخطي 5%

وزيرة التخطيط تستعرض أمام النواب خطة التنمية الاقتصادية..وتؤكد: نجحنا في تحسين وتيرة النمو الاقتصادي ليتخطي 5%

قالت وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، إن الاقتصاد المصري، بدأ في التعافي خلال الأربع سنوات الماضية، نتيجة لاتخاذ الخطوات الإيجابية نحو المستقبل، عن طريق عدد من الإجراءات التي اشتملت على إصلاح البنيان الاقتصادي والاجتماعي، بعد أن تخلت الدولة عن سياسة المسكنات والمهدءات الاقتصادية.

الدكتوره هالة السعيد وزيرة التخطيط والمتابعة

جاء ذلك خلال استعراض بيان وزيرة التخطيط والمتابعة والإصلاح الإداري، أمام مجلس النواب، عن مشروع خطة التنمية الاقتصادية والاجتماعية 2018/2019. وأوضحت أن تلك الإجراءات نجحت في تحسين وتيرة النمو الاقتصادي ليتخطي 5%، وتراجع معدلات العجز التجاري، وتراجع معدل البطالة.

وأشارت أن هذا التطور جاء كمحصلة لمعدلات النمو الإيجابية التي حققتها كافة القطاعات، بالإضافة إلي توجه الدولة إلي تنفيذ العديد من المشروعات القومية ذات الأثر الاجتماعي، بالإضافة إلي زيادة تحويلات المصريين العاملين في الخارج، وتنامي الاستثمارات المباشرة، وهي تطورات إيجابية أدت إلي زيادة احتياطات النقد الأجنبي.

وأكدت الوزيرة أن الاقتصاد المصري مازال يواجه عددا من التحديات التي يتعين علينا التصدي لها بحرص في الأعوام القادمة، ومنها التحديات الأمنية والتي تحتاج تعزيز القدرات الدفاعية والعمل بشكل مبكر لإجهاض أي مخططات إرهابية، بالإضافة للزيادة السكانية، فبالرغم من ارتفاع معدلات النمو الاقتصادي، مازالت لا ترقي لطموحات المواطن.

 وأضافت الوزيرة، ومن بين تلك التحديات أيضا تنامي الاقتصادي غير الرسمي الأمر الذي يجعل قضية التشغيل هي الشغل الشاغل لدي الحكومة.