الرئيسية / تحقيقات / «التموين» تكشف حقيقة شحنة القمح الروسي الفاسدة

«التموين» تكشف حقيقة شحنة القمح الروسي الفاسدة

أكدت وزارة التموين والتجارة الداخلية والمتمثلة في الهيئة العامة للسلع التموينية المستورد الرئيسي للقمح المعد للطحن لإنتاج الخبز المدعم، أن شحنة القمح الروسي التي تم ضبطها قرب مدينة الإسكندرية لا تتبع الوزارة وإنما تتبع إحدى شركات القطاع الخاص.

وأوضحت الوزارة أنه يتم استيراد الأقماح عن طريق الهيئة العامة للسلع التموينية متمثلة في صورة شحنات بحجم (60) ألف طن للباخرة الواحدة وفقا للمواصفات المصرية القياسية من الأقماح العالية الجودة والتي تخضع للتفتيش والفحص بموانئ من قبل شركات عالمية معتمدة متخصصة بالإضافة إلى الفحص الدقيق فور وصولها للموانئ المصرية من قبل السلطات الرقابية المصرية المعنية للتأكد من صلاحيتها قبل البدء في تفريغها.

وكانت السلطات المصرية قد ضبطت 45 ألف طن من القمح الروسي الفاسد قرب مدينة الإسكندرية.