الرئيسية / تحقيقات / رجل اعمال سعودي: مصر أصبحت مهيئة للاستثمارات الكبرى.. وعلاقتها مع السعودية غير قابلة للإفساد

رجل اعمال سعودي: مصر أصبحت مهيئة للاستثمارات الكبرى.. وعلاقتها مع السعودية غير قابلة للإفساد

تابعونا

كتب —- أحمد ندا
أبدى على ذيبان، رجل الأعمال السعودي ، إعجابه الشديد بالطفرة التنموية التي نفذها الرئيس عبد الفتاح السيسي في مصر من خلال إطلاقه عدد من المشروعات الكبرى وأبرزها قناة السويس الجديدة والعاصمة الإدارية الجديدة، مشيرا إلى أن هذه المشروعات جعلت من مصر دولة جاذبة وبقوة للاستثمار الأجنبي فيها.

ودعا علي ذيبان رجال الأعمال السعوديين بشكل خاص والعرب بشكل عام إلى الاستثمار وبقوة في مصر مؤكدا أن المناخ الحالي يشجع على الاستثمار وبقوة في ظل الإصلاحات الاقتصادية الكبرى التي نفذتها مصر خلال السنوات الأخيرة بقيادة الرئيس السيسي الذي فعل المستحيل من أجل النهوض بالاقتصاد المصري.

على الجانب الآخر، أشاد رجل الأعمال السعودي بالعلاقات المتميزة بين المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربية على كافة المستويات، مشددا على عشق جلال الملك سلمان بن عبد العزيز خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمير محمد بن سلمان لمصر الأمر الذي ظهر جليا من خلال متانة العلاقات بين البلدين.

ونفى المستثمر السعودي أن تتأثر العلاقات السعودية المصرية المتميزة بأي سلب في الفترة المقبلة مهما حيكت من مؤامرات لإفساد تلك العلاقات التاريخية التي لن تنقطع أبدا بإذن الله، وفقا لكلامه.

ووجه رجل الأعمال السعودي رسالة شكر للملك سلمان بن عبدالعزيز خادم الحرمين الشريفين على ما يبذله من أجل النهوض بالسعودية ومساهمته الفعالة لخدمة كل الأمة العربية بكل دولها، كما وجه الشكر أيضا لولي العهد السعودي محمد بن سلمان الذي يراه مثالا يجب أن يحتذى به من كل الشباب العربي وذلك لتواضعه الشديد وإصراره على قيادة المملكة العربية السعودية إلى التقدم والازدهار مشيدا بخطواته لتطوير الاقتصاد السعودي ومنع أي فساد قد يطوله هذا بجانب امتلاكه رؤية مستقبلية عظيمة تجعل من السعودية واحدة من أهم الدول ليس في العالم العربي فحسب بل في العالم بأسره خلال سنوات قليلة مقبلة.

واختتم رجل الاعمال علي ذيبان تصريحاته مؤكدا عشقه الكبير لمصر وبقاءه فيه لفترات طويلة منوها عن نيته في إطلاق مبادرة كبرى تهدف لزيادة التعاون المصري السعودي على كافة المستويات في الفترة المقبلة.

تابعونا