الرئيسية / الرئيسية / د.عزه مبارك … علي الاعلاميين تحمل مسئولياتهم امام المجتمع والوطن

د.عزه مبارك … علي الاعلاميين تحمل مسئولياتهم امام المجتمع والوطن

د.عزه مبارك … علي الاعلاميين تحمل مسئولياتهم امام المجتمع والوطن

 

قالت د.عزه مبارك ان وسائل الإعلام المتنوعة المقروءة وهي الجرائد والصحف والمجلات. والمسموعة: الراديوهات. المرئية: التلفاز. السينما في بعض الدول تعد وسيلةً إعلامية أو الوسائل الحديثة كالصحافة الالكترونية ومواقع الاخبار والمعرفة المختلفة على شبكة الانترنت ، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي كالفيس بوك وتويتر والتي تعد الان أحد وسائل نقل الاخبار والأكثر شهرة فى العالم ،

وأضافت ان كل هذه الوسائل لها تأثير كبير على تشكيل البناء الادراكى والمعرفى للفرد أو المجتمع ويساهم هذا البناء في تشكيل رؤية الفرد والمجتمع تجاه قضايا مجتمعة والقدرة على تحليلها واستيعابها للاتخاذ السلوك المناسب حول هذه القضايا ، فوسائل الاعلام أيضا قادرة على تغير سلوك وأنماط المجتمع ، وقد يكون تأثير وسائل الاعلام فى بعض الاحيان قويا جدا وقادر على نشر نمط سلوكى وثقافي واجتماعى ينتهجه الفرد أو المجتمع ، وفى بعض الاحيان يكون تأثير وسائل الاعلام أقل تأثيرا ويستطيع الفرد أو المجتمع الخروج من النمط الفكري والمجتمعى والسياسى الذي ترسمه وسائل الاعلام ، ويتوقف ذلك على مدى رغبة الفرد أو المتلقى للتعرض للرسائل والمعلومات التى تبثها وسائل الاعلام المختلفة فكلما كان الفرد أو المتلقى لديه رغبات واشباعات حول معلومات أو قضايا معينة فانه يتجه إلى وسائل الاعلام لاشباع رغباته وتطلعاته بما يسمى نظرية التعرض الانتقائي بمعنى ان الفرد او المتلقى يبحث دائما فى وسائل الاعلام عما يتفق مع افكاره واتجاهاته حتى لو كان ما يبحث عنه المتلقي هو مشاهدة أفلام سينمائية او أغاني فيديو كليب فذلك يدخل ضمن اشباعات ورغبات المتلقين .

واكدت ان المؤسسات الإعلامية تلعب دوراً هاماً ومحوري في الحياة العامة والحياة السياسية والثقافية والاجتماعية فالاعلام ببساطة هو القلب النابض ( لإثراء المعرفة لدى الشعب )
حيثُ يتوجب على الإعلاميين أن يعززوا من تحمُلهم لمسؤولياتهم تجاه المجتمع والوطن ؛ للنهوض بالأداء التنموي العام والابتعاد عن المجاملات والتمجيد والمديح في احيان كثيرة
وأشارت الي دور الاعلامي والصحفي قائله ليعلم الإعلامي أنه يتعامل مع شعب ناضج فكرياً ومعرفياً ولم تعُد تلك المجاملات تنطلي عليه والعالم والاقليم يُشاهد ويراقب الإعلام وصوت الإعلامي يعبر عن شخصية وفكر وثقافة وتوجُه الإعلامي

الواجب على الإعلامي الأمين والصادق المخلص ؛ إأن يعمل على احداث التطور والتقدم الملموس في مجالات الحياة والتنمية السياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية وغيرها ؛ وأن يبتعد عن المسالك التي ” لا ” تتفق مع القيم التي اوصانا بها ديننا الحنيف ” كالمجاملات الغير منطقية” والتي تضر بمصلحة الوطن والمواطن .
فلن ينفع انساناً انسان يوم العرض والسؤال والوطن مسؤولية وامانة في الأعناق .
وأضافت ان علاقة ان الاعلام والتنميه مرتبطان فالذي يصنع التنمية هو المواطن وسنجد ايضا ان الاعلام يتعامل بشكل مباشر مع هذا المواطن الذي هو مسئول عن التنمية ؛ فالاعلام هو الذي يهيئ المواطن لكي يقوم بالتنمية .

فالإعلاميين مسؤولين امام الله تجاه الشعب ومسئولين مسئولية عظيمة ايضاً عن عملية التنمية في الدولة والتبصير للمواطنين والمقيمين بحقوقهم وواجباتهم بكُل شفافية ووضوح وامانة واخلاص ؛ وعليهم كذلك ابراز قضايا المجتمع والحوار بشأنها ومتابعتها وسبر دهاليز بعض المؤسسات العامة واجراء الحوارات الشفافة مع المسؤولين وصُنّاع القرار
ومحاورتهم في كل ما يتعلق بالشأن العام
وعليه نرى أن اي دولة في عصرنا الحديث يعوّل كثيراً على كفاءة مؤسستها الاعلامية ؛ فإن كانت فعّالة فستؤثر بلا شك ايجاباً على التقدم والتطوير للدولة
وإن كانت متراخية وسلبية واعلامييها متراخين عند تأديتهم لواجباتهم فسينعكس ذلك مباشرة على التنمية والمواطن والوطن .

شاهد أيضاً

علماء المسلمون…الى متى سيستمر صمتكم في اليمن ؟!

بقلم : رجاء الكحلاني أطفالنا ونسائنامهجرون مشردون خائفون تحت الانقاض يقبعون بلا ضمير تنتهك حرمتهم …

امن الهوية المصرية أمن قومي بقلم / الحسيني الكارم الباحث في الشئون السياسية والإقتصادية

أمن الهوية المصرية                          …

ما وراء الكواليس بقلم / عمرو عريبه

قد يري البعض إن القمه المصريه الامريكيه التي تم عقدها اول امس مجرد قمه لتبادل …