الرئيسية / رياضة / الفراعنه يودعون الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص بأبوظبى ب ٨١ ميدالية

الفراعنه يودعون الألعاب العالمية للأولمبياد الخاص بأبوظبى ب ٨١ ميدالية

كتب / عاطف عبد العزيز :

بدأ لاعبو ال195 دولة الذين شاركوا فى الالعاب العالمية للاولمبياد الخاص بدولة الامارات بمدينتى ابوظبى ودبى يحملون حقائبهم من أجل العودة الى بلادهم ، بعد أن قضوا اياما من الفرحة والسعادة ، بين المنافسات الرياضية فى ال24 رياضة التى شهدتها الالعاب ، كل يحمل فوق اعناقة ما حققه من ميداليات ، ومن لم يحقق حمل معه الكثير من الذكريات الجميلة ، لايام قضاها بين اقرانه ال7500 لاعب ولاعبه .

لا أحد يستطيع أن يصف تلك الفرحة التى ملأت نفوس اللاعبين ، وحاولوا خلالها أن يعيشوا كل لحظة من لحظاتهم ، بدأت ببرنامج استضافة المدن ، ثم الدخول فى المنافسات ، التى اقتربت الى درجة كبيرة من أولمبياد الاسوياء ، بشهادة الكثير من الابطال الاولمبيين الذين جاءوا الى الامارت من كل صوب وحدب .

بلغ اجمالي عدد الميداليات التى حققها الفراعنه فى تلك الالعاب ٨١ ميدالية ، تحقق فى الرياضات ال14 التى شاركت فيها مصر ، ووحقق البوتشى اسوأ نتائجة بعد عدم الحصول على اى ميدالية واكتفى بمركزين رابع ومركزين خامس .

واسفرت النتيجة النهائية عن فوز مصر ب٣٢ ميدالية ذهبية ، و 25 فضية ، و24 بروتزية ، بالاضافى الى 16 مركز رابع ، و14 مركز خامس ، و6 مركز سادس ، واربعه مركز سابع .

حيث حقق رفع الاثقال 9 ميداليات 3 ذهب ، 2فضة ، و4 برونز ، واحرز التزلج على العجلات ثلاث ميداليات ذهبية وفضيتان ، والبولينج 4 ذهبيات وفضية وبرونزية ، بينما حقق الفرسان الفوز بثمانى ميداليات باراة عن 3 ذهبيات و3 فضيات ، وبرونزيتان ، وكان الجمباز عريس الالعاب ، حيث حقق الفراعنه 20 ميدالية عبارة 5 ذهبيات ، 7 فضيات ، و8 برونزيات ، وحقق تنس الطاولة الفوز بميدالية ذهبية واحدة ، والتنس الارضى الفوز بخمس ميداليات ذهبية وواربع فضيات ، بينما فازت الريشة الطائرة بست ميداليات 3 ذهبيات وفضيتان وبرونزية ، وحققت الدراجات الفوز باربع ميداليات ذهبية وثلاث فضيات ، بينما احرزت العاب القوى ام الالعاب 8 ميداليات ذهبيتان واربع فضيات وبرونزيتان ، واحروت السباحة 8 ميداليات اما كرة القدم فقد فازت بالذهبية ، والسلة بنات بالفضية .

وكانت اخر نتائج الفراعنه فوز تتابع البنين فى العاب القوى بالفضية ، وخروج البنات بسبب نسبة التجاوز ، وفى السباحة لسباق 50 متر ظهر ، حصلت مريم نعوم على المركز السابع ، واستبعاد نتيجة أميرة شعبان بسبب نسبة التجاوز ال15% ، وحصل عمر عصان على البرونزية وحصل طارق شلبى على المركز الخامس ، وحقق فريق البنين فى التتابع 4× 50 متر  الفضية وحصل البنات على المركز الرابع .
وفى الفروسية حصل الرباعى مريم عادل ، نيرة عصام ، احمد الجوهرى ، ومريم السلمى على البرونزية ، بينما حصل زوجى الريشة الطائرة بنين على الفضية والبنات على الذهبية ، وحصل منتخب السلة بنات على الفضية ، والدراجات حصلن فى سباق الكيلو على البرونزية ، وفى التنس الارضى حصل محمد حشيش على البرونزية بينما حصل زميله طه محمد على المركز الرابع .

وشهد حفل الختام شاركة عدد من أبرز الأسماء المعروفة في عالم الموسيقى والغناء في العالم.، وكان الآلاف من الحاضرين قد زحفوا الى استاد مدينة زايد الرياضية لحضور الحفل الختامى والذى شهد ، مشاركة عدد من النجوم العالميين مثل كيلا سيتل، ونيكول شيرزينجر.كما تضمن حفل الختام العرض الأول لفيديو الأغنية الرسمية للألعاب العالمية أبوظبي 2019 ” Right Where I’m Supposed To Be.
اضافة الى مشاركة عدد من أهم النجوم في العالم العربي مثل النجم الإماراتي حمد العامري، والنجم السعودي والخليجي راشد الماجد، والمطرب العراقي وليد الشامي.

ابذل قصارى جهدك، ولا تستهن بقدراتك”كانت هذه رسالة يونيتي كولينز الرياضية المشاركة في الأولمبياد الخاص من فريق نيوزيلندا، إلى جميع الرياضيين المشاركين في الألعاب العالمية.و تنافست يونيتي البالغة من العمر 24 عاماً والتي تعاني من ضعف البصر في سباقات التتابع 4×25 وسباق 100 متر حرة وسباق 25 متر ظهر ، وبعد فوزها بالميدالية الفضية في السباق الحر، تحدث يونيتي عن شعورها ومشاركتها بالالعاب العالمية .
و تمارس يونيتي السباحة منذ كانت في الثانية عشر، وكانت أول تجربة لها عندما أخذها والداها إلى حمام السباحة. وهناك حيث اكتشف والداها شغف ابنتهما بالسباحة وقاما بتعيين مدربة لتعلمها السباحة لتحقق حلمها وتمثل بلدها نيوزيلاندا في سباقات السباحة العالمية.

وتقدمت يونيتي بجزيل الشكر للمشجعين الذين هتفوا لتشجيع جميع السباحين دون استثناء طوال السباق، وقالت: “أشعر بامتنان كبير لوالدي وأهلي الذين قدموا لي كل الدعم وشجعوني خلال فترة التدريب.”
وأعربت عن سعادتها الغامرة بفوزها بالميدالية الفضية، وأكدت أن التحلي بالإيجابية والشجاعة سيزيدان من قوة وعزيمة الرياضيين، وأن كافة اللاعبين المشاركين في الأولمبياد الخاص يمكنهم تحقيق أهدافهم.وقالت كلمتها المؤثرة: “لا شيء مستحيل” .

شهد ملعب كرة السلة بمجمع المعرض أدنيك مؤنمرا صحفيا عالميا شارك فيه الوزير محمد الجنيبى رئيس اللجنة العليا للالعاب ، وتيموثى شرايفر رئيس الاولمبياد الخاص الدولى ، والدكتور سلطان الجابر وزير دولة وعضو مجلس الوزراء في الحكومة الاتحادية لدولة الإمارات العربية المتحدة والرئيس التنفيذي لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك(حصة بنت عيسى بو حميد حصة بنت عيسى بو حميد، تالا الرمحي وعدد من الرياضيون الإماراتيونن الى جانب عدد من الرياضيين الدوليين الذين لديهم قصص رائعة في الجمهور لإجراء مقابلات معهم .
وقدم المؤتمر كشف حساب الالعاب العالمية ، واهم وأبرز المحطات التى مر بها ، وابرز السمات التى ميزت تلك اللالعاب ، واكد الجنيبى بأن ما تحقق من مكاسب فى هذه الالعاب كثيرة ، وسوف نسعى لاستغلالها فى القريب والبعيد ، لانه من غير الممكن ، ان نتجاهل هذا الارث ، ولابد من الاستفادة منه .

شاهد أيضاً

رسميا : «أحمد إسماعيل الملك» مدربا عاما بمركز شباب التوفيق في الموسم الجديد

كتب / محمود أبو الليل : أعلن مسئولو مركز شباب التوفيق بالسويس تعين ” أحمد …

“القرقني” ليبيا يصل الي لاس فيجاس للمنافسة علي لقب مستر أولمبيا للمحترفين في كمال الاجسام

كتب / عاطف عبد العزيز : وصل البطل الليبي المخضرم “كمال القرقني” المحترف في كمال …

تدريبات شاقة « للمدينة 2002 » على رمال «بورتوفيق»

كتب / محمود أبو الليل : أدى فريق مركز شباب المدينة مواليد 2002 تحت قيادة …