الرئيسية / مقالات / لا لفوضى المظاهرات ونعم للمظاهرات السلمية المنظمة

لا لفوضى المظاهرات ونعم للمظاهرات السلمية المنظمة

 بقلم: أبوالمعاطي أبوشارب !!!

لحسن الحظ يسمح القانون بقيام مظاهرات سلمية منظمة للتعبير عن الرأي تحت رعاية مسئول يقودها من أجل تحقيق مطالبها وخط سير لحمايتها أمنيا وتحقيق هدفها سلميا في النهاية، ولكن أن تخرج مظاهرات عشوائية تفسد الهدف الحقيقي للتعبير عن الرأي مثل ما حدث لطلاب أولي ثانوي بدون وعي وبدون مسئول لرعايتهم فإن نتائج مثل هذا السلوك لن تتعدى مجرد تهييج الرأي العام ضد تجربة ترتقي بأبنائنا لكي تجاري عصر التكنولوجيا، ومحاربة أباطرة الدروس الخصوصية التي تنهش في عظام أولياء الأمور وتستنزف مواردهم المالية.

وأكاد أجزم أن هذا هو الهدف الحقيقي من وراء المظاهرات العشوائية. علينا ألا ندع العواطف تؤثر علينا، وألا ننساق وراء الأهداف الخبيثة وراء التهييج واستغلال لما حدث لأولادنا،

والأفضل لنا جميعا أن نعطي التجربة فرصة لكي تثبت نجاحها أو فشلها، ويكفي القائمين عليها اجتهادهم في مجابهة الحمل الثقيل من أجل إنقاذ التعليم في مصر، تلبية لرغبة وإرادة من وضعوا على عاتقهم الحمل الثقيل لإدارة شئون البلاد.

والسؤال الذي يطرح نفسه: هل الوضع الحالي يسر العدو أو الحبيب؟ هل يفيد الاعتراض على كل شيء لمجرد الاعتراض؟

من المؤكد أن لأولادنا الحق في التعبير عن آرائهم، ولكن بطريقة سلمية وتحت حماية رجال الأمن خوفا من تسلل العناصر المثيرة للشغب والفوضى ومثيري الفتن، حتى لا تفقد هذه الفاعليات هدفها في توصيل صوتها الصحيح، ولعله يكون من الأفضل أن يتم التعبير السلمي عن الرأي داخل المدارس نفسها، أو بنفس الوسيلة الإلكترونية التي يتم الاحتجاج عليها.

فإن لم يتم يتيسر هذ يتم، كما هو متبع، إخطار الجهات الأمنية للحصول على تصريح رسمي لخط سير المسيرات المحددة لها لتوفير الحماية ا لأمنية لكل من يريد أن يتظاهر أو يعتصم ويرفع لافتات الاحتجاجات ويفعل ما يريد تحت حماية أمنية.

إن أمامنا فرصة ذهبية للتقدم إذا حكمنا عقولنا وتجنبنا العشوائية بدلا من تشويه صورة مصر أمام العالم. للأسف الشديد لم تعي براعم شباب المستقبل من طلاب أولي ثانوي من الذي دفعهم للخروج بهذه الطريقة العشوائية ولم يفكروا بطريقة سلمية للاحتجاج داخل لجان الامتحانات بأسلوب ديمقراطي لتلبية مطالبهم سلميا.

للأسف الشديد وراء هذا الاهمال الكبير تراكم الجهل وقلة الوعي في عقول الكثيرين إلى جانب الفقر والعشوائيات التي أفرزت هذا الكم الهائل من الحقد والكراهية وعدم الانتماء لتراب مصر الغالي على مدار حقبه من الزمن البائد. وفي النهاية أقول لابد من تفعيل تجربة الامتحانات باستعمال التكنولوجيا الحديثة،

من أجل تنشئة جيل المستقبل لكي نتفرغ لتنظيف البلد من أعمال الإرهابيين والبلطجية والشبيحة والخارجين عن القانون الذين يتاجرون بمشاعر المصريين. واستكمال التجربة يستلزم التوقف فورا عن هذه الأفعال غير المفهومة، فليست هذه ديمقراطية وليست هذه حرية رأي.

أتوسل اليكم بحق السماء إذا كانت لنا سماء نستظل تحتها أفيقوا من غفوتكم لأنني أري من الذين يحركون أولادنا في الخفاء من أجل أن يركبوا الموجه ويزعزعوا استقرار الوطن. القرار بأيديكم من اجل أن نعيد هيبة مصر صاحبة أقدم حضارة في التاريخ، ونحافظ علي مصالح وممتلكات الدولة وحمايتها من عبث الفاسدين والمخربين المأجورين،

وأمانة في أعناقنا جميعا وحذاري ممن يندسون بينكم لأثارة الفتن والتحرش واستفزاز رجال الأمن من الذين يحملون تليفونات ويلتقطون الصور لنشرها علي صفحات التواصل الاجتماعي لكي يستغلها أعداءنا في الخارج، ولاننسى أن مصر تتعرض لمؤامرة كبري لإسقاطها والقضاء عليها بأي ثمن، بما في ذلك تعريض حياة الأطفال للخطر لتحقيق أهداف سياسية غير مشروعة،

كما حدث من قبل في ميدان رابعة عندما تم استغلال اطفال الحضانات للتظاهر تحت مسمي مشروع شهيد. ألا قد بلغت، اللهم فاشهد.

شاهد أيضاً

ما وراء الكواليس بقلم / عمرو عريبه

قد يري البعض إن القمه المصريه الامريكيه التي تم عقدها اول امس مجرد قمه لتبادل …

فقه الأولويات من منظور الإسلام بقلم الباحث الإسلامي هاني فتحي

 هاني فتحي الباحث في الشؤون الإسلامية والعربية بالأزهر الشريف. مما لا شك فيه أن من …

المستشارة الإعلامية الدكتورة عزة مبارك … ما هو دور وسائل الإعلام فى التعليم والعملية التربوية .. وفى المبادرات التعليمية

المستشارة الإعلامية الدكتورة عزة مبارك … ما هو دور وسائل الإعلام فى التعليم والعملية التربوية …